اعراض ارتفاع ضغط الدم

اعراض ارتفاع ضغط الدم

تتنوع أعراض ارتفاع ضغط الدم ما بين بسيطة وشديدة بناءً على شدة حالة المريض وإن لم يتم الانتباه لها قد تؤدي إلى حدوث مضاعفات صحية وتؤثر على المريض مما يسبب بعض المشاكل الصحية.

فإن الارتفاع الشديد في ضغط الدم من الممكن أن يؤدي إلى خلل بأعضاء الجسم فيؤثر على حاسة الإبصار أو على عمل العضلات وخاصةً القلب لذلك يجب الاهتمام بعلاج المشكلة قبل تفاقمها واتباع سبل الوقاية منه.

ما هي أعراض ارتفاع ضغط الدم ؟

هناك بعض الأعراض التي تظهر على الشخص عند إصابته بارتفاع في ضغط الدم يقدمها موقع بالشفا، وهي كالتالي:

  • الإصابة بنزيف من الأنف بشكل متكرر.
  • الشعور بحالة من ضيق التنفس.
  • الإصابة بألم شديد في منطقة الرقبة.
  • دوخة شديدة والشعور بعدم توازن في الحركة.
  • الإصابة بصداع وألم في الرأس وخصوصًا بمؤخرة الرأس.
  • وجود تشوش في الرؤية حيث أن ارتفاع ضغط الدم يؤثر على العصب البصري الموجود بالعين.
  • وجود سرعة كبيرة في نبضات القلب الشعور برعشة في جميع عضلات الجسم.
  • حدوث طنين بالأذن.
  • الإصابة بعدم توازن وتوتر وقلق بشكل متكرر.

ما هي مضاعفات ارتفاع ضغط الدم ؟

الارتفاع الشديد في ضغط الدم من الممكن أن يؤدي إلى حدوث مضاعفات صحية، من أهمها ما يلي:

  • حدوث فقدان بحاسة البصر لأن ارتفاع الضغط له تأثير سلبي على الجهاز العصبي المركزي وعلى الأعصاب البصرية.
  • زيادة فرص الإصابة بسكتة دماغية نتيجة للإصابة بضعف الشرايين التي تعمل على تغذية المخ.
  • الإصابة بأمراض الكلى نظرًا لوجود ضيق في الشرايين التي تغذي منطقة الكليتين.
  • حدوث انسداد في الشرايين وعدم وصول الأكسجين والدم إلى العضلات بشكل سليم.
  • حدوث جلطة بالقلب لدى بعض المرضى نتيجةً إلى تصلب الشرايين.
  • ضعف عضلة القلب والتأثير على كفائتها بشكل كبير.
  • الإصابة بأمراض القلب وعدم قدرته على ضخ الدم لجميع أجزاء الجسم المختلفة بطريقة طبيعية.

ما هي أسباب ارتفاع ضغط الدم ؟

هناك عدة أسباب تساعد على الإصابة بـ اعراض ارتفاع ضغط الدم من أهمها ما يلي:

  • تناول بعض العقاقير المخدرة والإدمان لها مثل الكوكايين والأمفيتامين وغيرها.
  • استعمال مسكنات الألم بشكل مبالغ فيه ودون داعي ودون وصفة طبية.
  • تناول حبوب منع الحمل والأدوي المضادة للزكام والأدوية الخاصة بتقليل الاحتقان.
  • وجود عيوب خلقية في القلب.
  • الإصابة بمشاكل صحية وأورام في الغدة الكظرية.
  • الإصابة بأمراض الكلى مما يؤثر سلبيًا على الجسم ويؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.

ما هي أهم العوامل التي تؤدي لارتفاع ضغط الدم ؟

هناك عدة عوامل هامة تزيد من فرص الإصابة بـ اعراض ارتفاع ضغط الدم ولا يمكن السيطرة عليها أو التحكم بها وهي كالتالي:

  • تزداد فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم مع التقدم في العمر ويعتبر أكثر شيوعًا في الرجال مقارنةً بالنساء.
  • ينتقل ارتفاع ضغط الدم عن طريق الوراثة خصوصًا إن كان هناك تاريخ عائلي للإصابة به.
  • الإصابة بزيادة الوزن أو السمنة المفرطة لدى بعض الأشخاص تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وعدم إيصال الأكسجين والمواد المغذية إلى العضلات بشكل جيد.
  • ممارسة عادة التدخين بسبب المواد الكيميائية الموجودة في السجائر والتي تؤدي أيضًا إلى الإصابة بالأمراض الخطيرة.
  • قلة ممارسة الأنشطة البدنية تؤدي إلى الإصابة بالسمنة وارتفاع معدل ضغط الدم بشكل كبير.
  • زيادة نسبة الملح في الطعام ضمن النظام الغذائي المتبع تؤدي إلى احتباس السوائل في الجسم وترفع ضغط الدم.
  • قلة نسبة البوتاسيوم في الجسم تؤدي إلى تراكم الصوديوم وتسبب مشاكل ارتفاع ضغط الدم.
  • عدم الحصول على القدر الكافي من فيتامين د لأنه يؤثر على إنزيمات الكلى وينتج عنه ارتفاع بضغط الدم.
  • تناول المشروبات الكحولية مما يسبب إفراز هرمونات تساعد على ارتفاع ضغط الدم وتزيد من سرعة ضربات القلب.
  • التعرض لتوتر وضغط كبير بشكل متكرر يؤثر سلبيًا على ضغط الدم خصوصًا عندما يجتمع مع عوامل أخرى مثل شرب الكحول أو التدخين.
  • الحمل من العوامل المؤثرة والهامة التي تؤدي لارتفاع ضغط الدم عند بعض السيدات.
  • الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل الكوليسترول أو السكريوأمراض الكلى وغيرها.

ما هي طرق علاج ارتفاع ضغط الدم ؟

يمكن علاج مشكلة ارتفاع ضغط الدم عند النساء والرجال من خلال تغيير نمط الحياة الذي تعيشه واتباع عادات صحية جيدة ولكن في بعض الأحيان.

وخصوصًا في الحالات الشديدة لا يكون هذا كافيًا في علاج ارتفاع الضغط، ويتطلب معه أيضًا الرجوع إلى الطبيب وتناول بعض الأدوية الطبية التي يصفها الك لتساعد على ضبط معدل ضغط الدم وتوازنه حتى يتم العلاج بشكل سليم.

ما هي أدوية ارتفاع ضغط الدم ؟

يوصي الطبيب المختص ببعض الأدوية الطبية التي تساعد بعلاج أعراض ارتفاع ضغط الدم عند الزعل ولكن طبقًا لمدى الارتفاع وهي كالتالي:

  • مثبطات الرينين.
  • حاصرات قنوات الكالسيوم.
  • مثبطات الإنزيم المحول الأنجيوتنسين.
  • حاصرات مستقبلات بيتا.
  • موسعات الأوعية الدموية.
  • حاصرات مستقبلات ألفا بيتا.

ملحوظة هامة:

قد يوصي الطبيب بضرورة تخفيض الجرعة تدريجيًا وحينها سيصف بعض الأدوية بجرعات منخفضة بدلاً من وصف نوع واحد بجرعة مرتفعة ولذلك إن كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم يجب عليك أستشارة الطبيب حتى يصف لك العلاج المناسب لحالتك الصحية.

ما هي طرق الوقاية من ارتفاع ضغط الدم ؟

يمكنك اتباع بعض العادات الصحية لوقاية نفسك من اعراض ارتفاع ضغط الدم من أهمها ما يلي:

  • اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على الفيتامينات والمعادن والبروتينات الصحية وقليل الدهون بذات الوقت.
  • تقليل نسبة الملح في الطعام حتى لا يحدث احتباس للسوائل في الجسم.
  • ضبط معدل الوزن من خلال ممارسة الأنشطة الرياضية بشكل منتظم.
  • شرب الماء والسوائل بقدر كافي خلال اليوم لأنها تعمل على تنظيم عمل خلايا الجسم.
  • مراجعة الطبيب بشكل منتظم لمراقبة مدى ارتفاع معدل ضغط الدم حتى يتم السيطرة عليه بسهولة.

اقرأ أيضا :

  1. هل زيت الحلبة يسبب سرطان الثدي ؟
  2. هل يستحم مريض الحصبة ؟
  3. هل نقص فيتامين د يسبب ثقل في الرأس ؟
  4. كيف تعرف أن الطفل هو ابنك هل من فصيلة الدم ؟
  5. اعراض الحمل في الشهر الاول
  6. حبوب منع الحمل مارفيلون
  7. أعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء
  8. ارتفاع في هرمون الحليب
  9. اعراض التهاب الجيوب الانفية
  10. مأكولات تخفض سكر الحمل

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.