علاج فقدان حاسة الشم والتذوق

علاج فقدان حاسة الشم والتذوق

علاج فقدان حاسة الشم والتذوق

أنعم الله علينا بكثير من النعم، وأهم تلك النعم هي الحواس مثل حاستي الشم والتذوق، علاج فقدان حاسة الشم والتذوق الذي نتعرض لها بسبب الزكام أو بسبب الكورونا مؤخرًا أصبح أمرًا ضرورياً ليستمتع الإنسان بحياته الطبيعية.

وجود أي خلل في أي حاسة من حواس الإنسان يجعله يشعر بعدم الارتياح ولا يستمتع بحياته بشكل طبيعي، ومن أهم علامات الإصابة بالكورونا هو فقدان حاستي الشم والتذوق، مما جعل الأطباء ينصحون بعدة نصائح للتخلص من تلك الأعراض سريعًا.

ما هي أهم أسباب فقدان حاستي الشم والتذوق ؟

ترتبطان حاستي الشم والتذوق ببعضهم البعض، حيث أن الإصابة في الأنف يؤثر على مذاق الأطعمة وهناك أسباب كثيرة تؤثر على حاستي الشم والتذوق معًا من أهمها الآتي:

التهابات الأنف وأمراض الجيوب الأنفية

تصاحب الالتهابات في الجيوب الأنفية عادةً فقدان حاسة الشم الذي يتواجد مركزها في أعلى الأنف.

الحساسية الموسمية

يتعرض البعض مع تغيير المواسم لحساسية شديدة تصيب الأنف ويسمى بالتهاب الأنف التحسسي والذي يجعلهم يعانون من فقدان لحاسة الشم وبالتبعية للتذوق.

صدمات الرأس

قد يعاني من تعرض بكدمات في الرأس من فقدان حاستي الشم والتذوق بسبب تلف الألياف العصبية المسئولة عن حاسة الشم، وتكون تلك الحالة على حسب شدة الصدمة بالرأس.

الأمراض الفيروسية

تتعدد الأمراض الفيروسية التي تصيب الإنسان ولكن أشهر تلك الأمراض هي الأنفلونزا الموسمية التي تؤثر بشكل بسيط على حاستي الشم والتذوق لعدة أيام فقط، ولكنها ليست عرض أساسي للإصابة بالأنفلونزا.

الإصابة بفيروس كورونا

الكورونا ما هي إلا فيروس يصيب الجهاز التنفسي مثل الأنفلونزا ولكن فقدان حاستي الشم والتذوق من أهم الأعراض لتشخيص المرض ومازال الأطباء يبحثون عن علاج فقدان حاسة الشم والتذوق بسبب الكورونا بشكل سريع.

ما هو العلاج الأنسب لاستعادة حاستي الشم والتذوق؟

علاج فقدان حاسة الشم والتذوق أمر هام جدًا لمتابعي موقع بالشفا خاصةً مع الاقتراب من موسم الشتاء حيث تكثر نزلات البرد والأنفلونزا وخطر الإصابة بفيروس كورونا، ومن أهم العلاجات المتبعة دولياً الآتي:

الإقلاع التام عن التدخين

التدخين يؤثر بشكل سلبي عام على صحة الإنسان، وتتأثر به حاسة التذوق جدًا وإذا أقلعت تمامًا عن التدخين فقد تستعيد حاسة التذوق في غضون أيام قليلة.

النظافة الدورية للفم والأسنان

تنظيف فمك وأسنانك فإنك تستفيد أكثر من استفادة لأنك تحمي اللثة من الالتهابات وتزيل طبقات البلاك الموجودة على الأسنان وتحافظ على عمل حاسة التذوق بشكل طبيعي.

إتباع نظام غذائي سليم

من أهم العلاجات التي يوصي بها الأطباء في علاج فقدان حاسة الشم هو العلاج الغني بالزنك وفيتامين ب 12، لذلك يوصي الأطباء بتناول أطعمة غنية بمركب الزنك وفيتامين ب 12.

علاج الالتهابات البكتيرية

تؤثر الالتهابات البكتيرية مثل التهاب الأذن الوسطى أو التهاب الجيوب الأنفية على حاستي الشم والتذوق لذلك لابد من أخذ مضاد حيوي مناسب للقضاء على تلك الالتهابات.

علاج للزوائد الأنفية

الزوائد الأنفية تتسبب في فقدان حاسة التذوق ولها أكثر من خطة علاج أما بالعلاج أو بإجراء عملية جراحية، لذلك يجب استشارة الطبيب في خطة العلاج الأمثل لك.

ما هي الطرق الطبيعية في علاج فقدان حاسة الشم والتذوق ؟

للطبيعة طرقها الفعالة في علاج فقدان حاسة الشم والتذوق، وهي طرق آمنة وتساعد أيضًا في حماية حاستي الشم والتذوق من الأساس دون الانتظار للتعرض للإصابة الفعلية ومن أهم تلك الطرق:

  • الاستعانة بزيت الخروع

زيت الخروع الدافئ قليلاً يساعد في التقليل من الالتهابات في الأنف والتي تتسبب في فقدان حاستي الشم والتذوق عن طريق وضع بعض القطرات الدافئة داخل الأنف.

  • الثوم

يمكنك أخذ بعض فصوص الثوم في الصباح الباكر يومياً للوقاية من التهابات الجهاز التنفسي والحماية من العدوى البكتيرية لما يحتويه من عناصر مضادة للبكتيريا والفيروسات.

  • الزنجيبل المجروش

تحفز حفنة من الزنجبيل المجروش يومياً في الصباح مراكز التذوق على استعادة عملها بشكل طبيعي لأنه من الأطعمة القوية، ولكن لا تكثر منه فقد يسبب الإسهال والحرقة والتهيج في الحلق.

  • الليمون والموالح

من المعروف أهمية شرب الليمون عند وجود إصابة بالأنفلونزا كذلك ثمار الموالح المتوفرة في الأسواق تساعد على القضاء على الالتهابات الفيروسية وهو علاج طبيعي مفيد جدًا ومتوفر في كل البيوت.

  • خل التفاح وعسل النحل

ملعقة من خل التفاح مخلوطة مع ملعقة من عسل النحل مضافة إلى كوب من الماء الدافئ يومياً يعد مضاد قوي للعدوى الفيروسية أو البكتيرية على حد سواء.

ماهي دورات استعادة حاستي الشم والتذوق ؟

  • من أشهر أعراض الإصابة بفيروس كورونا هو فقدان حاستي الشم والتذوق بشكل كامل ولوقت طويل.
  • عادةً ما يستعيد المريض القدرة على الشم والتذوق في مدة لا تتجاوز الـ 6 أسابيع.
  • ولكن قد يعاني البعض الأخر من طول المدة أكثر من ذلك بكثير لذا ينصح الأطباء بتمرين تدريب الدماغ.

تدريب الدماغ

  • تدريب الدماغ من أكثر الطرق التي يوصى بها الأطباء في حالات علاج فقدان حاسة الشم والتذوق.
  • تقوم تلك الطريقة على شم المريض لعدة روائح قوية مثل الثوم والبرتقال والنعناع.
  • تعتمد تلك الطريقة في الأساس على مرونة الخلايا العصبية في المخ لاستعادة نشاطها بعد توقفها عن العمل لمدة طويلة.
  • لجأ العديد لتلك الحيلة بعد الشفاء من فيروس كورونا لأن الجسد يكون مجهد بشكل كبير ولا يحتمل المزيد من الأدوية والمضادات.
  • لكن هذا لا يعني أبدًا الغنى عن بعض العلاجات التي قد تساعد في الشفاء سريعًا لذلك لابد من أخذ نصيحة الطبيب عن الطريقة الأنسب.

متى يجب زيارة الطبيب فورًا ؟

  • كان من الممكن عدم زيارة الطبيب عند فقدان حاستي الشم والتذوق في حالات الأنفلونزا ولكن مع ظهور فيروس كورونا أصبح ضروري جدًا زيارة الطبيب لأن الأعراض أغلبها متشابه تمامًا.
  • إذا تزامن فقدان الشم والتذوق مع إصابة بالرأس.
  • إذا فقدت الحاستين بدون سبب واضح.
  • في حالات الشعور بالتعب والإعياء العام بالجسم.
  • في حالة تزامن الفقدان مع أخذ نوع عقار جديد.

اقرأ ايضا :

  1. هل يستحم مريض الحصبة ؟
  2. هل نقص فيتامين د يسبب ثقل في الرأس ؟
  3. كيف تعرف أن الطفل هو ابنك هل من فصيلة الدم ؟
  4. اعراض الحمل في الشهر الاول
  5. حبوب منع الحمل مارفيلون
  6. أعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء
  7. ارتفاع في هرمون الحليب
  8. اعراض التهاب الجيوب الانفية
  9. مأكولات تخفض سكر الحمل
  10. اعراض ارتفاع ضغط الدم

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.